الرئيسيةاليوميةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالمجلة
:
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...

شاطر | 
 

  الحملة الإسلامية الكبرى: نحو صيف بدون معاصي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maroc4you
admin
admin
avatar

مزاجي : اتصفح
الدولة : المغرب
ذكر
عدد المساهمات : 988
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 17/09/2011
العمر : 24
الموقع : coral.arabepro.com

مُساهمةموضوع: الحملة الإسلامية الكبرى: نحو صيف بدون معاصي   الإثنين يونيو 18, 2012 7:01 am

<table style="table-layout: fixed;"><tr><td id="cell_30856964">
<table width="777" background="http://www9.0zz0.com/2012/06/06/11/760273879.png" border="0" cellpadding="0" cellspacing="0" height="500"><tr><td>

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، مالك الملك ذو العرش المجيد، الفعال لما يريد

والصلاة والسلام على محمد أشرف خلقه ورسله،

وعلى آله وصحبه وكل من اهتدى بهديه واستن بسننه

واقتفى اثره إلى يوم الدين

أما بعد:



معاشر الإخوة والأخوات:

إن الله تعالى خلق الفصول والأشهر ونوعها،

فجعل منها البارد والمعتدل والحار،

وجعل في بعضها وقتا يتخذه الناس وقت راحة وإستجمام لهم،

وهذا الفصل هو.. فصل الصيف

يتخذه الناس فصل عطل وإجازات،

فصل يجعله الناس وقت صلة لأرحامهم

وترفيه عن النفس والأولاد، وهذا كله من المرغوب فيه المباح

لكن بعض الناس يتخذونه وقت لهوهم ووقت تفريغ نزواتهم وشهواتهم،

فجعلوا هذه النعمة نقمة عليهم

تراهم لم يتركوا صغيرة ولا كبيرة إلا فعلوها،

تناسوا ان خالقهم ومسخر الأشياء لهم يراهم

نسوا فعل الخيرات وسارعوا في المنكرات

نسوا الصلاة ونسوا ذكر الله والدعوة إليه

تراهم عند شواطئ البحار يعانقون الخليلات،

وكأنهم ضمنوا النجاة من عذاب ربهم !!

لسان حالهم يقول إنما هي حياة نفرح ونمرح فيها وما نحن بمعذبين

نسوا ام تناسوا ان ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد،

وأنه سيقبل على ربه غذا ويقف أمامه ويسأله عما كان يجرم

إن الساعة لآتية لا ريب فيها وان الله يبعث من في القبور



وفتيات

أقسموا جهد ايمانهم ليجعلن من هذا الصيف وقت تبرج وغنج

تراهم في الطرقات يلبسون لا يلبسون شيئا

شعورهم مكشوفة ، لحومهم عارية،

وهم في قمة الفرح والإفتخار بشكل الجسد

وإن تكلمت مع إحداهن .....

يا أختي يا أمة الله،

إن ما تفعلينه تعد على ما شرع لك ربك وتعد للحدود

تجيبك قائلة:

أنا حرة ، هل تريدنا أن نخنق أنفسنا في هذا الحر!!

* وَقَالُوا لَا تَنْفِرُوا فِي الْحَرِّ قُلْ نَارُ جَهَنَّمَ أَشَدُّ حَرًّا لَوْ كَانُوا يَفْقَهُونَ *

إن الله خلق الخلق وبين لهم السبيل وقال سبحانه

"وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولاتتبعوا السبل"

وقال سبحانه:

"ولا تتبعوا خطوات الشيطان انه لكم عدو مبين"

وإعلموا رحمكم الله انكم مبعوثون يوم القيامة ومحاسبون

وهناك سكنين لا ثالث لهما

سكن بجنة جوارالرحمن

وسكن بجهنم جوار شرار الخلق

إختر لنفسك اي المكانين تريد

فإن كنت تريد الجنة....... فاعمل لها فإن سلعة الله غالية،

ألا إن سلعة الله غالية، ألا إن سلعة الله الجنة

إعمل أعمالا يرضى بها الله عليك،

ولا تضع رجلك وبصر إلا في ما يرضي الله، ولا تلتفت لقول البشر

نفسي نفسي

وإن أردت الشقاوة ولا اظن عاقلا يرضى بها،

فاركب هواك وأطع شيطانك فإن جهنم محيطة بالكافرين

حتى المجنون لا يرضى بالنار فإن رآها هرب وفر منها،

فلا تكن أتعس الخلق

هيا أخي وأختي....

فلنقض وقتنا ولنرح أجسامنا في ما يرضي الله عنا

الدنيا ساعة فاجعلها طاعة

وفقني الله وإياكم لما يرضيه،

وجعلنا من الساعين إلى مرضاته، وجعلنا من ورثة جناته

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين








جدول الحملة




<table border="2" cellpadding="0" cellspacing="0">

<tr>
<td> رسالة إلى مصطاف</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> هل يجوز الذهاب للشاطئ الذي فيه اختلاط وكذالك للنساء
</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> محاضرات مرئية ومسموعة
</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> فتاوى تخص الصيف والسفر</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> فتاوى للمسافرين</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> كلمة لمسافرين</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> توجيهات للمسافرين</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> صور الحملة</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> كتب تتعلق بالحملة</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr>
<tr>
<td> مواضيع ذات صلة</td>
<td> [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr></table>




</td></tr></table>
</td></tr></table><table dir="rtl" bgcolor="red" cellpadding="0" cellspacing="1"><tr><td class="editedby">01:57 - 2012/06/12: تمت الموافقة على المشاركة بواسطة ابو فاطمة الزهراء1
17:23 - 2012/06/12: آخر تغيير للنص بواسطة نجم ملكي
عدد مرات تغيير النص: 2
</td></tr></table>
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
<table width="100%" cellpadding="0" cellspacing="0"><tr><td class="posticon" bgcolor="red"><table width="100%" cellspacing="2"><tr><td class="posticon">
02:03 - 06/12</td><td class="posticon">[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td><td class="posticon">[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td><td class="posticon"></td><td class="posticon" width="90%"> </td></tr></table></td></tr></table><table style="table-layout: fixed;"><tr><td id="cell_1163877744">


<table width="777" background="http://www9.0zz0.com/2012/06/06/11/760273879.png" border="0" cellpadding="0" cellspacing="0" height="500">

<tr>
<td>









<table width="96%" border="0" cellpadding="0" cellspacing="0">

<tr>
<td height="10">
</td></tr>
</table>
<table style="width: 773px; border-collapse: collapse; height: 1861px;" width="773" border="1" cellpadding="0" cellspacing="0">

<tr>
<td bgcolor="#ffffff">
< tr>

أيها الأخ المبارك :
هذه رسالة كتبتها بمداد الحب وسطرتها وقد سكبت فيها من روحي لعلها تصل إلى
روحك .. لا بل تصل إلى سويداء قلبك فتلامس شغافه .. كتبتها وأنا أسائلك أن
تصحبني بعقلك الذي يمنعك من ارتكاب كل قبيح , بعيداً عن التشنجات
والمغالطات والمهاترات التي لا تغني من الحق شيئاً ..



إني
أريدك يا أخي أن تأخذ ما سأطرحه عليك بكل موضوعية , وبكل إنصاف بدون أي
انحياز لرغبات النفس وشهواتها فالعدل مطلوب والإنصاف واجب والظلم ظلمات يوم
القيامة ..


أيها الأخ المبارك :
إن موضوعي معك هو ما تفكر فيه الآن , وتبحث عن مكان يناسبك ويلائمك أنت
وأسرتك وربما أعددت العدة له .. نعم هو النزهة والترفيه عن النفس .. إننا
لا نعتب عليك بادئ ذي بدء أن تفكر في هذا الموضوع فالنفس مجبولة على ذلك
وهي فطرة الله التي فطر الناس عليها ولا نعتب عليك أن تأخذ أسرتك وأولادك
في نزهة برية أو رحلة خلوية أو غيرها , وإن غير ذلك يعتبر مصادمة للواقع
ولذا عندما لقي حنظلة رضي الله عنه أبا بكر قال له نافق حنظلة , قال أبو
بكر : سبحان الله! ما تقول ؟ قال قلت : نكون عند رسول الله صلى الله عليه
وسلم يذكرنا بالجنة , حتى كأنا رأي عين , فإذا خرجنا من عند رسول الله صلى
الله عليه وسلم عافسنا الأزواج والأولاد والضيعات , فنسينا كثيراً قال أبو
بكر : فوالله , إنا لنلقى مثل هذا , فانطلقت أنا وأبو بكر حتى دخلنا على
رسول الله صلى الله عليه وسلم , قلت : نافق حنظلة يا رسول الله ! فقال رسول
الله صلى الله عليه وسلم : ( وما ذاك؟) قلت : يا رسول الله ! نكون عندك ,
تذكرنا بالنار والجنة , حتى كأنا رأي عين , فإذا خرجنا من عندك عافسنا
الأزواج والأولاد والضيعات , فنسينا كثيراً ! فقال رسول الله صلى الله عليه
وسلم : ( والذي نفسي بيده إن لو تدمون على ما تكونون عندي في الذكر
لصافحتكم الملائكة على فرشكم وفي طرقكم , ولكن يا حنظلة ! ساعة وساعة –
ثلاث مرات ) إذن لا بد من الترويح عن النفس .. لابد من التخفيف عنها .. كما
قال النبي صلى الله عليه وسلم ساعة وساعة ..


وهنا أخي العزيز
يأتي دور الأهواء والرغبات في فهم كلام النبي صلى الله عليه وسلم ( ساعة
وساعة ) وصدق أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه حينما قال : (
أخاف عليكم اثنتين : اتباع الهوى , وطول الأمل , فإن اتباع الهوى يصد عن
الحق , وطول الأمل ينسي الآخرة ).
ساعة وساعة .. نعم ساعة وساعة لكن هل
يعني ذلك أنها ساعة للطاعة وساعة للمعصية !؟ هل المراد ساعة لربك , وساعة
لنفسك تفعل فيها ما تشاء وتختار !؟ إن هذا المفهوم لا يمكن أن يحتمله كلام
النبي صلى الله عليه وسلم , أو أن يفهم منه إذ كيف يتصور أن يأمر النبي صلى
الله عليه وسلم بمعصية ربه , والتعدي على حدوده ؟! وانتهاك محارمه ؟! أما
علمت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يكن يغضب لنفسه , ولكن إذا انتهكت
محارم الله اشتد غضبه , واحمر وجهه .. فكيف يأذن إذاً بالمعصية وهذا منهجه
؟ وهذه طريقته ؟ سبحانك هذا بهتان عظيم .. إن المفهوم الصحيح لقول النبي
صلى الله عليه وسلم ساعة وساعة هو ساعة لطاعة الله عز وجل , وساعة يلهو
بلهو مباح كما هو ظاهر الحديث والذي يوافق روح الشريعة الغراء .. يقول الله
عز وجل : { وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلَا
تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِن كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ
إِلَيْكَ وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ
الْمُفْسِدِينَ } [القصص : 77] هاهو ربك عز وجل يأمرك أن تستعمل ما وهبك
من المال الجزيل والنعمة الطائلة في طاعة ربك والتقرب إليه بأنواع القربات
التي يحصل لك بها الثواب في الدار الآخرة { وَلَا تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ
الدُّنْيَا } مما أباح الله فيها من المآكل والمشارب والمساكن والمناكح ..
فأي دين أعظم من هذا ؟ وأي شريعة أكمل من هذه الشريعة ؟ التي راعت بين
جوانب الحياة كلها وأعطت كل ذي حق حقه .


أيها الأخ العزيز :
إن الإسلام لا يقف في وجهك حجر عثرة عن التنزه والترفه إذا كان ذلك وفق
الضوابط الشرعية التي تكفل لك ولأسرتك السلامة والعافية في الدارين ..
ولكن
إذا صاحب ذلك تفريط وإفراط هنا يأتي التحذير والمنع لا من أجل حرمانك من
التمتع ؟ كلا , بل من أجل المحافظة عليك من أن تحيط بك السيئات من كل جانب
فتهلك فتكون من الخاسرين .. ما أجمل والله أن تكون النزهة عامرة بذكر الله
عز وجل والمحافظة على فرائض الله .. ما أجمل أن يكون لك بهذه النزهة عبرة
ومدكر فكما أنك لا تبني في هذه النزهة قصوراً ولا تؤمل فيها آمالاً , لأنك
على يقين من أن لك داراً في المدينة ستعود إليها .. كذلك فإن عليك أن تعلم
أن هذه الدنيا دار فناء وأن لك دار أخرى تنت
<table width="98%" border="0" cellpadding="5" cellspacing="0">

<tr>
<td height="10">
</td></tr><tr>
<td height="10">
رسالة إلى مصطاف

</td></tr><tr>
<td height="10">

</td></tr><tr>
<td height="10">

</td></tr><tr>
<td dir="rtl" height="10">
</td></tr></table></td></tr></table>






</td></tr></table>


</td></tr></table>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coral.arabepro.com
safaa Algérie
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

مزاجي : انكشخ
الدولة : الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 181
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 28/03/2012
العمر : 21
الموقع : www.coral.arabepro.com

مُساهمةموضوع: رد: الحملة الإسلامية الكبرى: نحو صيف بدون معاصي   الأربعاء يونيو 20, 2012 2:08 pm


أيها الأخ المبارك :
هذه رسالة كتبتها بمداد الحب وسطرتها وقد سكبت فيها من روحي لعلها تصل إلى
روحك .. لا بل تصل إلى سويداء قلبك فتلامس شغافه .. كتبتها وأنا أسائلك أن
تصحبني بعقلك الذي يمنعك من ارتكاب كل قبيح , بعيداً عن التشنجات
والمغالطات والمهاترات التي لا تغني من الحق شيئاً ..

*********** التوقيع ***********


ادا طعنت من الخلف فعلم انك في المقدمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://coral.arabepro.com
 
الحملة الإسلامية الكبرى: نحو صيف بدون معاصي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم عام :: المنتدي الإسلامي-
انتقل الى: